بعد عدة جلسات مارطونية، قضت المحكمة الابتدائية بسلا، قسم قضاء الأسرة، مؤخرا، بطلاق الممثلة بشرى أهريش من زوجها محمد طلحة.

وحسب بعض المصادر، فإن زوج الممثلة بشرى أهريش سبق له أن قدم طلبا لدى المحكمة الابتدائية بسلا، من أجل عودة زوجته إلى بيت الزوجية، لكن المحكمة رفضت الطلب.

وأضافت بعض المصادر، أن طليقها كان قد أكد لهيئة المحكمة أن زوجته أهريش تغيب عن المنزل لمدة قد تصل إلى شهرين، وذلك بسبب أعمالها الفنية.

وأشارت المصادر ذاتها، أن الممثلة أهريش تسلمت حسب نسخو من الحكم القضائي، مبلغا ماليا حددته المحكمة في 33 ألف درهم المودع باسمها من طرف المدعي.

وللإشارة فإن طلاق الممثلة بشرى أهريش جاء بعد عدة خلافات عاشها الزوجان منذ أن دخلا القفص الذهبي
 
Top