أدّى إدمان أم حامل على المخدرات إلى أن يصبح ابنها بعد ولادته مدمناً بدوره على هذه السموم.



فقد نشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مروع للطفل براكستون وهو حديث الولادة مدمن على المخدرات، بعدما اختارت والدته استخدام الهيروين أثناء فترة حملها.


وقالت طبيبة الأطفال "لورين جانسون" إن على مدى العشر سنوات الماضية هناك أكثر من 130 ألف طفل يعانون من إدمان المخدرات في الولايات المتحدة الأميركية، وسلطت الضوء على قصة الطفل براكستون الذي ولد مدمنا لمادة "الميثادون"، وأضافت أن شقيقه الأكبر ولد بنفس الحالة لكنه أدمن مادة الهيروين.

 وفي مقابلة أجرتها وكالة "رويترز" مع الأم، قالت وهي تبكي أمام الكاميرا: "إنها كانت في العمل عندما فكرت في الحصول على جرعة من الهيروين وهي على وشك ولادة طفلها، لكنها الآن تتعافى وخالية من المخدرات".

 
Top