بعد فيلم « الزين لي فيك »، المثير للجدل، يستعد المخرج نبيل عيوش، لتصوير فيلم جديد بعنوان « رازيا »،  » Razzia  » صنف الدراما الاجتماعية.
وكشفت مجلة « فاريتي » الأمريكية، أن المخرج المغربي يراهن على الفيلم الجديد لاختبار شعبيته في المغرب، واستعادة ثقة جزء من جمهوره بعد الضجة الأخيرة التي رافقت فيلمه « الزين لي فيك ».
وقال عيوش : » الفيلم الجديد سيكون اختبارا حقيقيا لأرى إن كان لي مكان في المغرب لأعالج بعض المواضيع بنوع من حرية التعبير ».
وأشارت المجلة الأمريكية إلى أن الفيلم الجديد مستوحى من فيلم الدراما والجريمة الأمريكي « فارغو »، وبعض أفلام المخرج الأمريكي « كرون بيرغ »، حيث سيعالح فيه نبيل عيوش، تيمة الجريمة داخل المجتمع متسلحا بالمؤثرات الخاصة التي عادة ما تستخدم في مثل هذه الأعمال السينمائية.
وفي هذا الصدد، أكد نبيل عيوش، أن الاهتمام بالجانب الجمالي في الفيلم المقبل لايعني أن الفيلم سيكون أقل واقعية. « فمن خلال فيلم « رازيا » أسعى لأن أكون فكريا، وواقعيا لاكتشاف مكامن الجريمة »، يقول عيوش.
ويراهن المخرج المغربي، بحسب المجلة الأمريكية، على الفيلم الجديد لإعادة التوازن لعلاقته مع جزء من الجمهور المغربي، خصوصا بعد اللغط الذي أثارته بعض أفلامه مثل « الزين لي فيك »،  » خيول الله »،  » علي زاوا »، حيث أبدى المخرج المغربي نوعا من التفاؤل قائلا : » أنا دائما مفعم بالأمل تجاه بلدي المغرب وشبابه وبالتغييرات التي يمكن أن نحدثها داخل المجتمع المغربي كمنتجين ومخرجين، فنحن على خط المواجهة ».
 
Top