أسر هذا المسلسل العالم العربي بقصته الجديدة وبالرومانسية والجمال، وكان أول مسلسل مكسيسكي مدبلج للغة العربية، فاجتمع العرب حينها على مشاهدة هذا المسلسل، حتى أن الشوارع باتت فارغة في نفس موعد عرض المسلسل، فقد وصلت المتابعة الى حد الادمان.
 وحقق المسلسل نجاحاً كبيراً خارج فنزويلا وفي كل البلاد التي اقتنت حقوق بثه مثل رومانيا وصربيا وبلغاريا وسوريا وايطاليا واندونيسيا وغيرها من دول أوروبا الشرقية الشرق الأوسط وشمال افريقيا.


وأسر الأبطال قلوب المتابعين بجمالهم خصوصاً البطلة “كساندرا” واسمها الحقيقي كورايما توريس، اذ تمتعت بعيون سوداء وبشرة بيضاء وشعر أسود مجعد، فكان جمالها طبيعي، واتسم المسلسل بالجرأة وعدد الحلقات فهو عبارة عن 150 حلقة، وهذا ما لم يعتد عليه الجمهور العربي، وانتشر اللباس الغجري بين الفتيات آنذاك، اقتداء بكساندرا.
 وتدور قصة المسلسل حول كساندرا الفتاة الغجرية الفقيرة التي تحولت الى امرأة ثرية فيما بعد، وبالطبع تسيطر قصة حبها على الأحداث.

 الجدير بالذكر أن المسلسل دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأكثر مسلسل من صنف telenovela  تمت مشاهدته في أنحاء العالم اذ عرضته حوالي ال 200 محطة تلفزيونية في أكثر من 128 دولة.



 
Top