مع قرب انطلاق المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، تداولت مجموعة من الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي صورة تجمع بين الأمير مولاي رشيد والممثل الهندي شاروخان خلال مشاركة هذا الأخير في إحدى الدورات التي احتفت بالسينما الهندية. وفور انتشار تلك الصورة علق مجموعة من النشطاء، حيث عبروا عن إعجابهم الكبير بها، مؤكدين على أن العائلة الملكية جعلت المغرب بلدا رائعا منفتحا على العديد من الثقافات العربية كانت أو هندية أو أسيوية، وذلك من خلال رعاية مهرجانات مهمة كالمهرجان الدولي للفيلم بمراكش.

 
Top