قصه واقعية على لسان راويها أنها حدثت بالفعل لفتاه فى يوم من الايام كانت تتشاجر مع اخوها كعادتها دائماً في البيت ،وفى هذا اليوم هربت الى الحمام فدخلت الفتاه ثم أغلقت باب الحمام ، وقد واصل أخوها دفع الباب في محاولة أن يمسك بها ،وبعد انا هدأ الشاب لوهله تروى الفتاه انها جلست تستريح على بانيو الحمام وقامت بتشغيل الاغانى على هاتفها المحمول واغمضت عيناها واذا هيا تغوص فى نوم عميق .. وقد نامت بالفعل فترة في الحمام. وفجاه استيقظت الفتاة ، والنور مطفى تذهب لفتح النور واذا بيد تضربها من الخلف ففقدت الوعى واذا هيا تستيقظ فى المستشفى ، وبعدما فتحت عيناها تقول سمعت أصواتاً كثيرة مخيفة بداخل الحمام مخيفه جداً جداً ، فالصوت الاول يقول : ماذا نفعل بها والصوت الثاني يقول :نعذبها والصوت الثالث يقول :نحرقها واذا بصوت يقول حبيبتى حبيبتى انا : بابا لماذا تنامى فى الحمام فتحت عيناها وقالت الحمدلله كان حلم فالحمام يااخوانى واخواتى هو بيت الشيطان لذلك حدثنا الرسول محمد صلى الله عليه وسلم "ان نستعيذ بالله من الشيطان قبل دخول الحمامات".

 
Top