من المنتظر أن يتوصل طاقم العمل الذي يشتغل في الجزء الثاني من برنامج ماستر شاف بمستحقاته مباشرة بعد العودة من العاصمة السينغالية دكار، التي صورت بها بعض حلقات البرنامج.
وأكد مصدر من الشركة المنتجة للبرنامج أن الأمر لا يتعلق بتماطل في تسليم الأجور والتعويضات، بل يرجع إلى خلل في الإجراءات.
ووفق ما ذكرته يومية “الصباح” في عددها ليوم غد الثلاثاء، فإن طاقم العمل في الجزء الثاني من “ماستر شاف”، لم يتوصل بتعويضاته، مضيفة أن بعض العاملين كانوا قد فوجئوا بإرجاع البنك للشيكات التي سلمتها لهم شركات الإنتاج، لعدم توفرها على رصيد كاف من المال.
الأمر جعل عدد من العاملين يعبرون عن غضبهم، خاصة أن الأمر تزامن مع عيد الأضحى.
 
Top