قررت الفنانة المغربية دنيا بوطازوت، المعروفة بـ »الشعبية » التنازل عن متابعة الشاب، الذي تسبب في انقلاب سيارتها بمدينة مراكش، بعد أن أقدمت أسرته على زيارتها في منزلها، مرفوقة بـ »عجل ».

الخبر جاء في يومية المساء عدد يوم غد الأربعاء، حيث ذكرت بأن أسرة المتهم المتسبب في انقلاب سيارة الممثلة المغربية المعروفة في سلسلة «الكوبل« باسم «شعبية»، زارت بوطازوت في منزلها مصطحبة معها «عجل » كذبيحة من أجل التنازل عن متابعة شاب ثلاثيني، دخل معها في مطاردة على متن السيارة بالطريق الرابطة بين حي المحاميد بمراكش وجماعة «سعادة »، مما أدى إلى انقلاب سيارتها، وإصابتها بجروح نقلت على إثرها صوب مصحة خاصة بالمدينة الحمراء.

واستنادا إلى اليومية فإن دنيا بوطازوت رفضت تسلم العجل، في المقابل، رحبت بأفراد الأسرة داخل منزلها، وخلال الوقوف على تفاصيل الحادث، وطرح الأسرة لأوضاع الشاب الثلاثين داخل السجن، وندمه على دخوله معها في مشادة كلامية، تحولت إلى مطاردة بالسيارة، والتي كادت أن تودي بحياة الفنانة الكوميدية لولا الألطاف الإلهية.

« الشعيبية » تتنازل

قررت دنيا بوطازوت التنازل عن متابعة الشاب الذي ينتمي إلى أسرة ميسورة، الأمر الذي دفع الأسرة إلى شكر الفنانة على نبل أخلاقها، ويأتي هذا في الوقت الذي اعتقلت مصالح الدرك سائق سيارة «رونج روفر » لتقرر النيابة العامة متابعته في حالة اعتقال بتهمة عدم تقديم المساعدة لشخص في حالة خطر مع الفرار.
 
Top