في مقابلة تلفزيونية، أعلنت ماريتا الحلاني أن والدتها كوليت بولس هي من تتولى مهمة إدارة أعمالها، ولكنها كمديرة أعمال تدفع ولا تقبض.

وفي اعتراف جريء وطريف قالت ماريتا، الفتاة التي استطاعت أن تثبت نفسها بجدارة، إنها كانت مهووسة بجاستن بيبر: « كنت مغرمة به وشعرت أنني سوف أبكي لو أنه تزوج سيلينا غوميز ».

وأضافت: « كنت من أشد معجباته، حتى أنه كان السبب في انطلاقتي الفنية، فقد تأثرت به واتجهت إلى طرح الأغنيات على « اليوتيوب »، كما فعل هو في بداياته ».

 
Top