بعدما تنازلت عن الدعوى ضد السائق المتهور الذي كاد يتسبب لها في حادثة سير مميتة، قامت الممثلة المغربية دنيا بوتازوت بالتصدق بعجل قدمته عائلة سائق سيارة “الرونج روفر” لها كـ”مداخلة” للمسامحة.
وأكدت دنيا بوتازوت  أنها قررت التصدق بالعجل للفقراء والمحتاجين، كما تستدعي التقاليد والأعراف.
وأفضت مساع العائلة وبعض وجهاء المنطقة إلى تنازل دنيا بوتازوت عن دعواها ضد السائق المتحرش، الذي قالت عائلته إنه يعاني من اضطرابات نفسية، وأنه لم يكن في وعيه لحظة معاكستها في الطريق.
وتعرضت الممثلة الشهيرة، التي كانت رفقة والدتها، لحادث سير خطير زوال الجمعة الماضي بعدما تعرضت لمعاكسة في الطريق على مستوى دوار بنعزوز ضواحي مدينة مراكش، أدت إلى جنوح سيارتها والاصطدام بشجرة زيتون، لتنقل على عجل إلى إحدى المصحات الخاصة في المدينة الحمراء.
وتحولت المصحة لمزار لمجموعة من الفنانين المغاربة والرياضيين، الذين عادوها في المصحة للاطمئنان على حالتها الصحية.
وبعد انتشار خبر نجاتها من الموت إثر الحادث، دخلت عائلة الفتى المتهور في مساعي للاعتذار وطلب السماح من الفنانة ذات الشعبية الكبيرة.
 
Top