في حوار اجرته مجلة سيدتي مع الفنانة المغربية الموهوبة سلمى رشيد تحدثت فيه عن حياتها اليومية، وعلاقتها بالاسرة والاقارب، وطريقة تقضيتها لشهر رمضان الابرك، واخر أعمالها، فاجئت سلمى رشيد القراء بقولها أنها لن تقدم اعمالا جديدة وانها تفكر بترك الفن، والعودة لصفوف الدراسة.
وجاء هذا الرد في معرض ردها عن سؤال وجه لها، حول الاسماء التي تفكر سلمى في مشاركتها اعمال غنائية مستقبلا، ليكون رد سلمى: “لأول مرة سأقول إنني لن أتمّ مشواري في الفن، المجال صعب جداً”.
وأضافت: “أفكر بالعودة إلى متابعة دراستي التي توقفت عنها بسبب الفن”، وتابعت: “أفكر جدياً بالإعلام أريد أن أكون مقدمة برامج تلفزيونية”.
يذكر أن سلمى رشيد قد برزت بشكل لافت في برنامج أراب أيدل في موسمه الثاني بصوتها القوي و حضورها المتميز, استطاعت أن تحتل مكانة كبيرة في قلوب الملايين من الجماهير العربية و التقدم في البرنامج للوصول الى المراحل النهائية. عُيِّنَت سفيرة النوايا الحسنة للأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة وكانت لها مشاركات عديدة في مشاريع هادفة وزيارات لمراكز إنسانية.

 
Top