أكد أحد أعضاء الطائفة الدرقاوية أن مؤذن مسجد الحسن الثاني ووالد عارضة الأزياء المغربية ليلى الحديوي "نور الدين الحديوي" مازال على قيد الحال وأنه يعاني من إصابات فقط ويخضع للعلاج. 

من جهته، نفى رئيس جمعية محبي الملك محمد السادس و جمعية أطفال القلب لحماية اليتيم مهدي بنكيران، أيضا، في تدوينة له على صفحته الرسمية على الفايسبوك وفاة مؤذن الحسن الثاني. وكتب بنكيران في صفحته: "والد ليلى الحديوي لم يمت، مازال حيا، إنه مصاب فقط وهو الآن بالعناية المركزة". 

هذا، وكتبت عارضة الأزياء المغربية ليلى الحديوي في تدوينة فايسبوكية: " أنا متأكدة أنك ستناضل من أجل البقاء على قيد الحياة.. أتمنى أن تعود لنا بالسلامة". 

وكانت الأنباء  قد تضاربت في الأيام القليلة الماضية حول وفاة مؤذن الحسن الثاني في حادثة التدافع بمشعر منى التي راح ضحيتها 769 حاجا.  
 
Top