أكدت مصادر مقربة من عائلة الفنان المغربي مصطفى الزعري أن هذا الأخير قد نجا وزوجته الفنانة رشيدة مشنوع من حادثة مشعر منى، وأنهما لم يتعرضا لأي مكروه، ومن المنتظر أن يعودا  غدا  الى المغرب بعد أن أتما شعائر حج بيت الله الحرام.

وأضافت ذات المصادر في اتصال بـ « فبراير.كوم » شعرنا بالخوف والهلع بعد انتشار أخبار موتى فاجعة منى، لكن الحمد لله، بعد ربط الاتصال بالزوجين تم الاطمئنان على صحتهما ونجاتهما، ونسأل الله الرحمة للموتى واللطف للأحياء ».

يذكر أن الفنان الزعري يوجد في الديار المقدسة بالمملكة العربية السعودية على نفقة الملك محمد السادس بعد أن أنعم عليه بحج هو وزوجته الفنانة رشيدة مشنوع خلال توشيحه بالوسام الملكي رفقة مجموعة من الفنانين المغاربة بمناسبة ذكرى عيد العرش الأخيرة، وقد تكفل الملك بكل مصاريف الحج.
 
Top