وصفتي
قالت الفنانة المغربية الشابة منال الصديقي أنها لا تتوفر على مورد رزق آخر غير الفن، وتصرف من مالها الخاص على علاج السرطان.

وقالت في تصريح لـ « فبراير.كوم »  » حبي للتمثيل، جعلني أرفض جميع الفرص التي تلقيتها، وخصوصا مع الدولة. لكنني ولحد الآن، ما زلت أصرف ما في جيبي لأغطي مصاريف العلاج، فضلا عن مساعدة والدي الذي قال لي إنه سيكون معي إلى آخر رمق ».

وأوضحت بطلة مسلسل « ثورية » »لقد ارتكبت خطأ كبيرا بعدم انخراطي في تعاضدية الفنانين لذلك، فإنني ومن سرير المرض، أناشد جميع الفنانين المغاربة أن ينخرطوا في التعاضدية لفائدتها الكبيرة في مثل هذه الظروف ».

الممثلة التي خضعت قبل أسبوع، لعملية جراحية بإحدى المصحات الطبية بمدينة الرباط؛ لاستئصال ورم سرطاني قالت إنها لم تتوصل بعد بنتائج التحاليل حتى تتمكن من معرفة نوعية السرطان الذي أصيبت به، معتبرة هذا المرض الخبيث يتطلب عزيمة وقوة.

وأضافت في ذات التصريح « لا أخفيكم أنني ضعفت لحظة سماع الخبر. لقد كان صادما للغاية.. وكأنني تلقيت ضربة كبيرة على الرأس..مرضي كان فرصة لأعرف كم الحب الذي يكنه لي الكثيرون؛ العائلة الكبيرة والصغيرة، الأصدقاء، زملاء العمل.. بما فيهم أولئك الذين لا أعرفهم معرفة مباشرة، الجمهور، وسائل الإعلام بجميع أنواعها. الكثيرون زاروني، ومن لم يستطع ذلك، لم يتوان لحظة في حمل الهاتف ليتصل بي ويطمئن على صحتي. أنا ممتنة للجميع ».

يذكر أن الجمهور المغربي تعرّف على منال الصديقي من خلال مجموعة من المسلسلات والأفلام المغربية المشهورة، من قبيل « ثريا »، و »ولاد البلاد »، و »زمن الرفاق »، و »عمي ».
 
Top