فيديو مؤثر.. أم الشاف عمر..بكيت يوم علمت بمرض ابني لكن بسببه تقربت من الله
« بدت متأثرة وهي تتحدث عن اليوم الأول الذي علمت فيه بمرض ابنها الوحيد عمر.

إنها لبنى الأم التي تستمع إلى نبض ابنها وتؤازره في مرض يحتاج إلى حب وصبر وعزيمة. قالت لنا بالحرف وهي تحبس الدموع: » اليوم الذي علمت فيه بمرض عمر، تألمت.. بكيت، لكن ..قلت مع نفسي.. « لبنى الله ماختارش هكاك ».. ماختارك إلا وعرف علاش… تعاملي كما لو كان ابنك عاديا.. لدرجة عائلتي، التي لاحظت أنني صمدت ولم نلاحظ عليّ علامات الانهيار العادية، كانت تسألني « واش لاباس عليك » ولكن أشكر الله أعطاني عمر .. أرسلني الله لكي أساعد ابني. محشمتش قلت للناس ابني معاق.. بكيت .. فقال بعض من آباء وأمهات المعاقين، « تبارك الله عليك أظهرت ابنك حنا عندنا ولدنا معاق مقدرناش يشوفوه الناس.. » وتواصلت الرسائل والصور.. ولهذا خاص العائلات تشجع، هذا ما تعلمته من تشجيع ابني على الكشف عن موهبته في الطبخ..  بعمر جاني الرزق بعمر تقربت من الله.. طبعا العلاج ليس سهلا.. أي حاجة نطلبها يقول لك هذه كماليات.. الكراسي مصروف وعندو الكيني كل نهار.. ولكن الزرق ديالو كيجيبو الله سبحانه وتعالى..

 
Top