صحيفة لبنانية : سعد المجرد إجتاح الأخضر واليابس  وكالات
بفترة زمنية قصيرة جداً إجتاح الساحة الفنية الغنائية العربية وحقق نجاحات كبيرة لم يشهد لها أحد مثيل من قبل، في سباق الأغنيات حربه باردة يتقن سياسة السيطرة وعلى عرش المراتب يجلس في الصدارة، في بورصة الأرقام لغته عشرات الملايين ومنافسيه من ما أبعد الحدود الشرق أوسطيّة.

يختلف عن غيره من النجوم بكل شيء، من اللون الغنائي المتجدّد الذي كنّا نفتقده عربياً، إلى الصوت وطريقة الأداء الخاصة به وصولاً إلى الشكل العصري والستايل الغير مؤلوف والصادم أحياناً، ببساطة كلها عوامل تختصر إسماً واحدا، سعد المجرد الذي قلب اليوم المعادلات كافة في بورصة النجومية.

مضى 90 يوماً على ولادة “المعلّم”، الأغنية التي هزّت أطراف العالم العربي فرقص عليها الملايين في كلّ الدّول العربية، 90 يوماً ولم يتنازل فيها سعد المجرد عن المرتبة الأولى في السّباقات كافّة، 90 يوماً تقدّم فيها كالصاروخ لا ينظر يميناً ولا شمال، بل يحطّم أرقاماً لم تكن قبله إلاّ أحلاماً بعيدة.

مع بداية شهر أغسطس/آب وبعد 88 يوما بالتحديد يجتاز سفير الأغنية الشبابية في الوطن العربي، النجم المغربي سعد المجرد الـ90 مليون مشاهدة بفيديو كليب “المعلم” عبر موقع يوتيوب العالمي للفيديوهات في ظاهرة نادرة وفريدة من نوعها.

“المعلّم” لم يكن الحدث الأبرز في الـGuinness Book لهذا العام أو العمل الذي إتّفق عليه كل نجوم العالم العربي وحسب، فـ سعد المجرد وبه أحدث تغييراً جزرياً في عالم الفن العربي فوضع نهاية لمرحلة مضت وإنطلقت معه الساحة الغنائية بعصر وبداية جديدة.

بتجــرد، سرّ المعلّم لن تفكّه قوّة ولن تتقدّم عليه إلاّ جرعة جديدة من ما يحيكه سعد المجرد في الكواليس، لا تضيعوا الوقت مذهولين بنجاح هذا العمل، فالموضوع يقرأ من عنوانه و”المعلم” الذي إجتاح الأخضر واليابس لم يخطّ فيه بعد إلاّ أولى الكلمات.
 
Top