تعرض الفنان أحمد سعد لانتقادات كثيرة، بعد اتهامه بالضحك مع أحد أصدقائه في جنازة الفنانة الراحلة ميرنا المهندس؛ ، حيث اتهمه البعض بالتواجد في الجنازة من أجل الظهور الإعلامي فقط ولفت الأنظار إليه، بينما عبر البعض الآخر عن غضبه لعدم احترامه لحالة الحزن السائدة بين أهل وأصدقاء ميرنا، والتي رحلت عن عمر لم يتجاوز الأربعين عاماً.

أحمد رد على هذه الشائعات من خلال نشر فيديو وهو يقرأ القرآن الكريم ويبكي بجانب جثمان ميرنا المهندس، وعلق قائلاً: "أنا مش مضطر أرد على شائعة إني كنت بضحك وبهزر في جنازه صديقتي وأختي ميرنا المهندس، بس بنزل الفيديو ده عشان أقول للصحافة اتقوا الله".

 
Top