تعيش العديد من النساء تحت هاجس فقدان الوزن، ورغم كونهن يعملن جاهدات بشتى الطرق، ريجيم ورياضة لإنقاص وزنهن، إلا أنه لاشيء يتحقق.

والحقيقة أن هناك الكثير من الأسباب الأخرى التي تجهلها العديد من النساء وتحول دون فقدان الوزن. إليك 6 من الأسباب الرئيسية التي قد تقف عائقا أمام التخلص من الوزن الزائد و الأكيد أنك سيدتي تجهلينها :

التوتر الدائم
ينتج عن التوتر إفراز هرمون الكورتيزل الذي يخفف سرعة الأيض كما يحفز تخزين الدهون عند مستوى البطن، وهي المنطقة الأصعب للتنحيف. لذلك إن كنت تتعرضين باستمرار للتوتر قد يكون ذلك إحدى الأسباب لعدم خسارتك الوزن.

ما زلت تتناولين المشروبات الغازية القليلة السعرات
إن كنت تستهلكين المشروبات الغازية القليلة السعرات عليك معرفة أن المواد الكيميائية التي تتكون منها تسبب الإنتفاخ وبالتالي لن تفيد رشاقتكِ. إستبدليها بالمياه لأنها أكثر صحة وإفادة.

لا تحصلين على قسط كاف من النوم
هناك علاقة وثيقة بين النوم وزيادة الوزن، فعدم حصولك على ساعات كافية من النوم يحفز شعورك بالجوع، خصوصا رغبتك بتناول المأكولات المشبعة بالدهون وتلك التي تحوي نسبة عالية من الكاربوهيدرات. النتيجة تخسرين سيطرتك على نظامك الغذائي وتتناولين كميات كبيرة من الوجبات. لذا إن كنت ترغبين بالحفاظ على رشاقتك عليك النوم  على الأقل 6 ساعات يوميا.

لا تتناولين الفطور
لا تقومي بتخطي وجبة الفطور لتوفري السعرات الحرارية، فقد برهنت الدراسات أن الأشخاص الذين يقومون بتناول الفطور بشكل منتظم يميلون لخسارة الوزن بشكل أسرع. إبدئي نهارك بوجبة من البروتين لمنح نفسك الطاقة والحيوية.

تقومين بالتمارين الرياضيّة نفسها
جسمك كالآلة يحفظ الحركات ويتكيف معها مع مرور الوقت. لذا فإن قمت باتباع التمارين الرياضية نفسها لن يفيدك ذلك على المدى البعيد. بين الفترة والأخرى أدخلي تعديلات إلى روتينك الرياضي لتحفيز العضلات وحرق السعرات بشكل أكبر.

لا تشربين كميات كافية من المياه
جميعنا ندرك أهمية المياه في خسارة الوزن خصوصا أنها تقوم بقطع الشهية مما يساعدك في تناول كميات أقل من الوجبات. بالإضافة إلى ذلك تقوم المياه بتحرير جسمك على التخلص من السموم والتخلص من الدهون، فالحصول على نسبة قليلة من المياه يسبب تكتل الدهون عند الكبد ويبطء عمله.
 
Top